عن المدرسة

 

تنظر MIC Schools للمشكلات من زوايا مختلفة (الإبتكار) تسعى MIC Schools لغرس التحدي من أجل تقوية المهارات الأساسية (جودة التعليم) تهتم MIC Schools بتطبيق اسلوب " الكل رابح" ( التمكين) تؤمن MIC Schools بالرفاهية الكاملة للطلاب (أمن وعناية ورعاية بيئية) تدعم MIC Schools التعاون لتحسين التعلم والإنجاز (العمل الجماعي) تدرك MIC Schools أهمية التواصل الشخصي (خدمة العملاء) تتعاون MIC Schools مع أولياء الأمور لإثراء خبرات التعلم (المشاركة الأبوية) تهتم MIC Schools بالنمو العقلي (التعلم مدى الحياة) ترحب MIC Schools بوجهات النظر الثقافية المختلفة ( التنوع).

view
الرؤية

 

تطمح إلى الإرتقاء بمكانتها كـ ريادية في تقديم شتى أنواع خدمات تكنولوجيا المعلومات، وكمقدمة لخدمات البرمجيات المتنوعة من خلال النمو الثابت والمستمر، هذه الخدمات مبنية على أساس علمي سليم بتوفر فريق عمل قـادر على استخدام التقنيات المتـطورة لتـلبية حاجات العملاء، بأسلوب يضمن بقاءها دائماً في الطليعة على المستوى المحلي والدولي كمدرسة تضع عملاءها في الصدارة، ليصبح اسم "مايك ديفلوبرز" له وقع وصدى ونموذج نجاح تتطلع إليه أنظار العالم.

view
الرسالة

 

أن تحقق أعلى قيمة لعملائها وموظفيها وشركائها وكافة القطاعات المتعاملة معها من خلال سعيها إلى الابتكار والتفوق بتقديم منتجات برمجية عالية الجودة،ذات تصميم إبداعي مختلف، سهلة الإستخدام يرافقها خدمات مابعد البيع المستمرة والدعم الفني الدائم.

view
الأهداف

 

مساعدة العالم على التقدم والرقي، والسعي لجعله بيئة أفضل، من خلال دمج التكنولوجيا الإبداعية الغير تقليدية في مختلف نواحي الحياة، والدخول إلى قطاعات سوقية جديدة بشكل مستمر وعدم الإكتفاء بالسوق المحلي "عالمية الوصول".

كلمة الإدارة

المدرسة هي مؤسسة تعليمية يتعلم فيها التلاميذ الدروس بمختلف العلوم وتكون الدراسة بها عدة مراحل وهي الابتدائية والمتوسطة أو الإعدادية والثانوية وتسمى بالدراسة الأولية الإجبارية في كثير من الدول. وتنقسم المدارس إلى مدارس حكومية ومدارس خاصة ومدارس أهلية.

تلتزم الكثير من المدارس  بزي موحد لمنع التفرقة الطبقية وللحفاظ على هيئة التلاميذ وحسن انضباطهم وتمييزهم عن طلاب المدارس الأخرى. التعليم الإجباري تكون المدرسة ،حسب البلدان، إما إجبارية أو اختيارية، وذلك على مدد زمنية مختلفة. وفي معظم الدول، لا يعد الذهاب إلى المدرسة إجباريا، بينما يعد "تلقين الأطفال" كذلك. أي أن للآباء الخيرة بين تلقين أطفالهم في البيت أو الذهاب بهم إلى المدارس. يبدأ سن التعليم الإجباري من السنة السادسة أو السابعة من عمر الطفل

يبدأ التعليم الإجباري بولوج المدرسة الابتدائية في السنة السادسة هنا من العمر عموما. خلال هذه المرحلة يكتسب الطفل أسس تعلم القراءة والكتابة والحساب. تعتبر المرحلة الابتدائية مهمة كونها توجه الطفل وتبني شخصيته. وهي مهمة جدا ففي هذه المرحلة يبنى الطفل شخصيا ومعنويا . كما ان المدارس تساهم في رقي أفكار التلاميذ ومساعدتهم على الفهم ونحن مدارس أجيال سبأ الأهلية نرحب بكل طلابنا ونتمنا لكم التفوق والنجاح 

بقلم رئيس مجلس الادارة وليد السبئي

جميع الحقوق محفوظة لشركة
مايك ديفلوبرز
@2019م